دمعــة حـنـــيــن

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
دمعــة حـنـــيــن

لكل عشاق الحب ..منتدى لذوي القلوب المحترقة بنار الحب لكل من احب, لكل من ذاق لذة الحب وعذابه, لكل من يتمنى أن يحـــــــب... لكل من يحمل في قلبه أسمى المشاعر فهذا الجروب مخصص لعشاق الحب لمن لا يجيد السباحة و غرق فـــي بحر الحـــــــب ولم يجد له منقذ .. ومثل


    رد مع اقتباس نص المساهمة ارسل تقرير عن هذه المساهمة لمدير أو مشرف قفل تقارير هذه المساهمة ::/ عالجي أمراضك منزلياً وكوني طبيبة نفسك

    عاشقه المستحيل
    عاشقه المستحيل
    Admin

    عدد المساهمات : 333
    تاريخ التسجيل : 21/06/2011
    العمر : 27
    الموقع : اعيش فى دنيا المستحيل

    رد مع اقتباس نص المساهمة ارسل تقرير عن هذه المساهمة لمدير أو مشرف قفل تقارير هذه المساهمة ::/ عالجي أمراضك منزلياً وكوني طبيبة نفسك Empty رد مع اقتباس نص المساهمة ارسل تقرير عن هذه المساهمة لمدير أو مشرف قفل تقارير هذه المساهمة ::/ عالجي أمراضك منزلياً وكوني طبيبة نفسك

    مُساهمة  عاشقه المستحيل في الجمعة يوليو 01, 2011 6:44 pm

    :/ عالجي أمراضك منزلياً وكوني طبيبة نفسك


    بدلاً من إنفاق جزء من ميزانيتك الشهرية على الأدوية بدون وصف
    الطبيب للحصول على راحة قليلة المفعول لأزماتك الصحية العارضة ،
    بإمكانك التعرف أكثر على بعض الأمور التي تمكنك من التصرف بطريقة
    سليمة لتكون طبيب نفسك وعائلتك.
    واجتمع أطباء وخبراء البرنامج الأمريكي الشهير "th drs"
    أو "الأطباء "على أن هناك أعراض متكررة يتعرض فيها كثيرون
    ويعجزون عن التصرف حيالها ، لذلك قدموا خلال البرنامج 50 نصيحة "

    أفعل ولا تفعل ، إليكم أبرزها ..

    حساسية الربيع ..

    أكد الأطباء خلال البرنامج أن حساسية الربيع يصاب بها كثيرون
    خلال فصل الربيع ، وتأتي في صورة حكة بالعين أو سيلان في الأنف
    مع اللهاث ، العطس وتجعل صاحبها في حالة سيئة ، وأول خطأ يرتكبه
    مصابي الحساسية هي هو عدم معرفة ما يثيرها ، حيث أن ثلثا
    المصابين يفترضون أن الإصابة بالحساسية لا تأتي إلا في الربيع
    فقط بسبب غبار حبوب اللقاح ، لكنها في الحقيقة تكون مستمرة
    طوال العام ربما من حيوان البيت الأليف أو عفن أو أي شئ
    موجود في البيت ولا تقتصر على الجو المحمل باللقاح .

    ولو كنت أحد المصابين بالحساسية فالأمر المهم الذي عليك القيام به
    هو القيام ببعض التحريات بمذكرة كالمفتش "كرومبو" تدون فيها
    الأعراض ، متى وأين تصيبك ؟ لمعرفة أسباب الحساسية لديك.
    وقد يتساءل الجميع ما هي الحساسية ؟ وماذا يحدث داخل أجسامنا ؟
    هذا الأمر فسره الأطباء على أن كل مرة تتنفسون فيها هواء مليئاً بالغبار ،
    ما يحدث هو أن الجسم يستجيب بطريقة غير مناسبة لهذا الغبار ، وتتأهب
    دفاعات الجسم لفرز أجسام مضادة من أجل الجسم المثير للحساسية
    وتتلامس مع ما يدعي بالخلايا الصارية ، وعندما يلامس مثير الحساسية
    هذه الأجسام المضادة ، تفرز الخلايا الصارية كميات كبيرة من الهيستامين ،
    بعدها ينتفخ الأنف ويمتلئ بالمخاط ، وتجنب ذلك لا يأتي إلا بتجنب المثير ،
    وبوسع مضادات الهيستامين منع الهيستامين والتسبب بكل هذه الأعراض ،
    وهنا يكون الأمر بسيطاً وهو الذهاب للصيدلية عادة بعد وصفة من
    طبيبكم الخاص ، ثم البدء بتناول مضادات الهيستامين التي قد تخفف الكثير
    من أعراض الحساسية المزعجة.والأمر المهم هو أنه لو كانت هناك
    مثيرات حساسية لا يمكن تفاديها ، في هذه الحالة ما عليكم هو تناول
    دواء الحساسية فى الوقت المناسب ، وخاصة أن معظم الأدوية
    المتاحة الآن تعمل على مدار اليوم ، بسبب دورة حياة الجسم اليومية
    وعوامل أخرى ، غالباً ما تكون أعراض الحساسية أسوأ في الصباح ،
    لذا إذا كنتم تعتقدون أن من الأنسب تناول دواء الحساسية صباحاً ،
    ربما قد لا يكون هذا مفيداً لكن لو تناولتموه ليلاً ، فبذلك تحرصون على
    وجود تركيزات كافية في الدم خلال فترة الصباح ، عندما تكون الحساسية
    فى أسوأ حالتها ، فقط خذوا الدواء فى الوقت المناسب .

    أما فى حالة المعاناة من أمراض شديدة فينصحك الأطباء بالتوجه
    إلى أي عيادة طبيب الحساسية والتحصين ضد الأمراض ، فقد يجري
    لك بعض الفحوص للجلد ، وبوسعه تحديد الأشياء التي تثير حساسيتك
    بالضبط التي يمكن تقليلها عن طريق الحقن ، لكن العلاجات الرئيسية
    التي تدوم هي مضادات الهيستامين ، بخاخ "الاستيرويدايت" للأنف ،
    "قطرات ملحية" لتنظيف الأنف وهو طريقة رائعة للتعامل مع الأمر ،
    لا تستعملوا مضادات احتقان عادية لأنكم لن تعالجون الحساسية .

    عندما تحددون ما يثير حساسيتكم بالضبط ، ربما تجلبون أشياء
    من الخارج ، على سبيل المثال : أتعرفون تلك الدعاية التي يغسلون
    فيها الملاءات ويعلقونها في الخارج كي تجف قد تلتقط الملاءات
    الغبار المعلق بحبوب اللقاح، وما إلى ذلك ، وتدخلونه بأنفسكم إلى المنزل .

    ما نصح الأطباء بالابتعاد عن ارتداء الأقمشة الصناعية لأنها تحمل
    شحنات كهربائية ، وقد تجتذب غبار اللقاح والأتربة ، وعلى السيدات
    تجنب ارتداء البوليستر ويفضل شراء أقمشة أفضل ، لتفادي الحساسية والربو.

    رائحة الفم الكريهة ..
    وقدمت ليز فاكاريلو - رئيسة تحرير مجلة وقاية الأمريكية خلال
    البرنامج علاجاً يمكن تحضيره منزليا لأصحاب الأنفاس الكريهة ،
    وهي عبارة عن "الغرغرة بعصير الليمون الحامض"لأنها طريفة
    فعالة لقتل البكتريا التي تتسبب فى الرائحة ، بعدها تتبعون الغسل
    ببضع ملاعق صغيرة من اللبن العادي غير المحلي لأنه يحتوي
    على البكتريا المفيدة ، وبذلك تعمل المعززات الحيوية لتحل مكان
    البكتريا الضارة ، وهذه الطريقة تحول رائحة الأنفاس الكريهة لمدة 24 ساعة .
    الانتفاخ والغازات ..
    تجنبوا الانتفاخ بكوب من اللبن الدافئ والزنجبيل ، لأنه ملطف
    للقناة الهضمية والأمعاء وليس للمعدة فقط ، ضعوا بضع قطع
    في الماء الدافئ ، أو بوسعكم وضعه أثناء إعداد الشاي دافئ ، سيكون هذا فعالاً .
    وهنا يجب الإشارة إلى أن الخضروات مثل الملفوف والبروكلي قد تسبب الغازات التي يحاول البعض تجنبها بسبب الألياف ،
    لكن لا تفوتوا المواد الغذائية التي تحتويها هذه الخضروات ، تناولوا الكثير من الألياف
    ودعوا الجسم يعتاد عليها ، فلو تناولتم هذه الأطعمة الرائعة من الأرجح أنكم ستصابون
    بالغازات لفترة ، ولو أكثرتم من تناولها احرصوا على الإكثار من شرب الماء أيضاً ،
    أما لو كان هناك بعض الأطعمة تسبب الانتفاخ ولا تحتوي على عناصر مغذية فلا تتناولوها.
    التعامل مع الأطفال ..
    وقدم د. جيم خلال برنامج "الأطباء" مجموعة من النصائح للآباء
    والأمهات الخاصة بالطرق المثلي للتعامل مع الأطفال لتفادي
    الأخطاء الشائعة ومنها :
    الترطيب : لا تعتقدوا أن الماء هو أفضل مرطب دوماً للطفل ،
    لو كان الطفل يعاني من الجفاف بسبب حساسية أو قئ أو إسهال ،
    فهو يلزمه بعض من محلول "الإلكترولايت" ، لكن لا تستعملوا
    مشروبات الرياضيين فهي مليئة بالسكر ، وقد يزيد هذا من
    سوء حالة الإسهال ، لكن قدموا لأطفالكم محلول "الإليكترولابت" للحفاظ على ترطيبهم .
    الأسنان : لا تفركوا شراباً على لثة أطفالكم للتخفيف من ألم
    بروز الأسنان ، لكن جربوا إعطاء الطفل كعكة شبه مجمدة في
    الفريزر ، أو كعكة باردة لبروز الأسنان ، لأن درجة الحرارة
    المنخفضة تساعد على تخدير اللثة ، لكنها ليست بقوة حلقة
    بروز الأسنان المجمدة.

    سلامة طفلك في المطبخ :

    لا تتركوا مقابض القدور على الجانب الخارجي من الموقد فهي
    مغرية للأطفال ، ولا تتركوا عيد البوتاجاز مكشوفة ، لكن قوموا
    بتغطية عين مستعملة ساخنة بقدر بارد .

    غذاء الطفل :
    لا تفترضوا لمجرد مظهر الأطعمة الصحي أنها كذلك ،
    على سبيل المثال : اللبن الزبادي الذي يحتوي على فواكه
    في القاع قد يبدو لكم خياراً صحياً ، لكنه مشبع بالسكر،
    وهذا المنتج الذي يدعي وجود فواكه في القاع ، ليس كذلك
    أبدا لكن يحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز ومنكهات .
    والأفضل اختاروا لبناً عضوياً معداً خصيصاً للأطفال ،
    قد تضطرون لدفع المزيد من المال لكنهم سيتناولون فواكه
    حقيقية وسكراً أقل والكثير من المواد المغذية.
    - لو كنتم تسخنون طعام أطفالكم فحركوه جيداً بالملعقة للحرص
    على عدم وجود بقع ساخنة وتذوقوه دوماً للتأكد من درجة حرارته
    قبل تقديمه للطفل.
    - لا تستعملوا أدوات تناول الطعام ذاتها مع أطفالكم ، فقد تنقلون
    إليهم الأمراض والجراثيم ، كم مرة انتقل الزكام بينكم أنتم وأطفالكم ؟
    قد يكون السبب ملعقة الطفل .

    بكاء الرضيع المستمر..

    ينتاب الرضع حالة من البكاء المستمر بسبب المغص الأمر
    الذي يعد أمراً صعباً على الآباء ويعجزون على التصرف حياله ،
    قد لا يدرك الآباء أنه لو بدا مزاج الطفل سيئ أن الطفل متعب ،
    لذا يجربون أرجحته ومداعبته بنغمات المحمول وغيرها اعتقاداً
    منهم أن هذا سيعمل على تهدئة الطفل ، لكن من الممكن أن يكون
    هذا إفراطاً مما يجعله أكثر اهتياجاً ، وللتعامل مع هذا الأمر يقدم
    الأطباء مجموعة من النصائح والوضعيات التي تخفف من الألم وتنهي بكاءه .
    أول شئ على الآباء مراعاته هو "لا تستثيروا أطفالكم أكثر من اللآزم " ،
    و يوصيكم الأطباء بتخفيف ألم الطفل على الفور بوضعه أولاً في بيئة
    هادئة ونظيفة ، وهناك طرق رائعة لإمساك الطفل لو كان مهتاجاً وكثير البكاء
    1 – وضعية "كرة القدم" : وذلك بتمديد الطفل على الذراع على
    أن يكون رأس الطفل فوق مرفقك ، وتكون راحة يديك فوق بطن الطفل ،
    وهذا قد يجعل بعض الضغط عليه باليد الأخرى مفيداً خاصة لو كان الطفل
    يعاني بسبب بعض الغازات مع هزه بخفة ، وحينها سيهدأ الطفل وتبدأ
    أطرافه فى الاسترخاء والتأرجح ، وبدأ في النعاس .
    2 – وضعية تخفيف المغض : عندما يتهيج الأطفال تتقوس ظهورهم
    ويشدون على بطونهم ، فى هذه الحالة ضع الطفل على ظهره ،
    مع دعم مؤخرته والأجزاء السفلية وأقدامه بالذراعين ، مع رفع
    أقدام الطفل إلى بطنه قليلاً ، هذا الوضع يساعد على تخفيف الألم ،
    وبوسع الآباء أيضاً فعل ذلك بالعكس مع النظر إلى وجوههم
    مع الحرص على سند الرقبة ووضع اليد أسفل المؤخرة .


    _________________
    رد مع اقتباس نص المساهمة ارسل تقرير عن هذه المساهمة لمدير أو مشرف قفل تقارير هذه المساهمة ::/ عالجي أمراضك منزلياً وكوني طبيبة نفسك Jyq59616


    رد مع اقتباس نص المساهمة ارسل تقرير عن هذه المساهمة لمدير أو مشرف قفل تقارير هذه المساهمة ::/ عالجي أمراضك منزلياً وكوني طبيبة نفسك 1121

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يناير 21, 2021 8:51 am